وضع اللاب توب على الفخذين خطير للغاية

حذّر أطباء سويسريون مؤخراً من خطورة وضع الكمبيوتر المحمول على الفخذين؛ لأن ذلك قد يسبب حروقاً تشوّه البشرة تشبه كثيراً تلك التي تنجم عن التعرّض لحرارة عالية لفترة طويلة.

جاء ذلك ‏في تقرير نشرته صحيفة “ديلي تليجراف” أكّد أن وضع جهاز الكمبيوتر المحمول بالقرب من البشرة لفترة طويلة يؤدي إلى الإصابة بمتلازمة “البشرة المحمّصة”، التي تؤدي إلى تشوّه البشرة بنقاط وخطوط ذات ألوان مختلفة‏.‏

واستشهدت الصحيفة بحالات متعددة تعرّضت لحروق وتغير في اللون الطبيعي لبشرة الساق؛ حيث أكّدت في تقريرها إلى أن درجة الحرارة المسجلة تحت سطح الكمبيوتر المحمول تصل إلى‏ 52‏ مئوية‏.

يُذكر أن الإصابة بالمتلازمة تنجم عن التعرّض لحرارة لا تصل إلى أن تحرق البشرة؛ ولكنها قادرة في نفس الوقت على تحويل لونها إلى اللون الداكن بشكل دائم‏،‏ وفي حالات نادرة جداً يمكن أن تتسبب في الإصابة بسرطان الجلد

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *