الوسائد الهوائية في السيارات تقي الكلى

أظهر بحث أميركي جديد أن السائقين والركاب الذين يتعرضون لحادث سير في سياراتهم المجهزة بوسائد هوائية هم أقل عرضة للإصابات في الكلى.

ووجد الطبيب المسؤول عن الدراسة في جامعة “تكساس” الأميركية توماس سميث، بعد مقارنته لإصابات من يتعرضون لحوادث في سيارات مجهزة بهذه الوسائد وغير المجهزة بها، أن الوسائد الهوائية الأمامية خففت بنسبة 45.3% من الإصابات الكلوية، والجانبية منها خفضت من تلك الإصابات بنسبة 52.8%.

وقال سميث إن “الانخفاض الحاد في معدل الجروح الكلوية كان مفاجئاً لأن الوسائد الهوائية مصممة خصيصاً لحماية الرأس والنخاع الشوكي”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *