“أبل” تعتزم تصنيع “آي باد” مكتبي

img26img
كشفت تقارير متخصصة في مجال براءات الاختراع أن شركة “أبل كمبيوترز” الأمريكية المعروفة تعتزم تطوير كمبيوتر مكتبي جديد يدمج بين خصائص الكمبيوتر المكتبي العادي وجهازها المحمول ذي شاشة اللمس، “آي باد.”

ونظراً لأنها تقدمت بطلب براءة الاختراع، لمثل هذا الكمبيوتر، فهذا يعني عزمها مستقبلاً على تطوير وإنتاج مثل هذا الكمبيوتر، وهو ما تطرق إليه موقع براءات الاختراع الأوروبي في وقت متأخر الاثنين تحت عنوان The Mother Lode: welcome to the iMac Touch.

وأشارت الصور المتعلقة ببراءة اختراع مثل هذا الجهاز إلى شاشة كمبيوتر مستندة إلى قاعدة أو حامل تسمح بلف الشاشة أفقياً، بما يسمح للمستخدم أن يتعامل معها باعتبارها شاشة تعمل باللمس.
وجاء في مدونة براءات الاختراع: “تخيلوا أن يكون لديكم جهاز ‘آي ماك’ على مكتبكم، يمكنه أن يتحول خلال دقيقة إلى جهاز ‘آي باد؟'”

وبحسب المدونة، فقد أوضح طلب براءة الاختراع الكيفية التي ستحول خلالها شركة أبل نظام التشغيل الحالي “أو أس أكس” OS X إلى “آي أو أس” iOS، وهو النظام الذي تعمل بموجبه أجهزة “آي فون” و”آي باد.”

ويبدو أن طلب براءة الاختراع قد تم تقديمه للمرة الأولى في يناير/كانون الثاني الماضي، في حين أن الصور ذات العلاقة كانت قد ظهرت قبل شهور مضت.
على أن طلب براءة الاختراع لا يعني بالضرورة أن الشركة ستقوم بتصنيع مثل هذا الجهاز، ذلك أن شركات قطاع التكنولوجيا في العادة تتقدم بطلبات براءات اختراع كثيرة، لكنها قد تقوم بإجراء تعديلات وتغييرات على المنتج بصورة جذرية في وقت لاحق، وقبل طرحه في الأسواق.

وكان المراقبون في قطاع التكنولوجيا قد توقعوا في وقت سابق شيئاً من شركة أبل تدمج خلاله شاشات اللمس بالأجهزة المكتبية

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *