ساويرس يرصد مكافأة مليون جنيه لمن يدلي بمعلومات عن مرتكبي حادث ‘كنيسة القديسين’

أعلن رجل الأعمال، المهندس نجيب ساويرس، عن رصده لمبلغ مليون جنيه مكافأة لمن يدلي بمعلومات مؤكدة للأجهزة الأمنية تساعدهم في إلقاء القبض على مرتكبي أو مدبري حادث كنيسة القديسين بالاسكندرية.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يرصد فيها ساويرس مكافأة ضخمة لمن يدلي بمعلومات مؤكدة عن أي حادث، فقد رصد مكافأة مماثلة قبل حين عند سرقة لوحة زهرة الخشخاش الشهيرة من متحف محمود خليل في 21 اغسطس من العام الماضي.

كما يشار إلى أن ساويرس قد أعلن منذ فترة عن تبرعه بمبلغ مليون جنيه مساهمة منه في تخصيص جائزة سنوية بإسم فضيلة الامام الراحل شيخ الأزهر الشريف محمد سيد طنطاوي.

وأكد المهندس نجيب ساويرس فى تصريحات خاصة لمصراوى ان المخطط فشل فى تحقيق إغراضه ، وان هذه الكارثة الإنسانية نجحت فى توحيد المصريين كما لم يحدث من قبل .

ودعا ساويرس الأقباط إلى التوحد وعدم الوقوع فى فخ الغضب، وأكد على ثقته في قدرة الأجهزة الأمنية المصرية على التوصل الى الجناة وكشف تفاصيل الجريمة فى القريب العاجل .

وكان ساويرس قد حذر في تصريحات خاصة لمصراوي في نوفمبر الماضي من خطورة عدم اخذ التهديدات التي أطلقها تنظيم القاعدة للأقباط في مصر على محمل الجد، من قبل جميع الأطراف في مصر.

وكان تفجيرًا قد وقع أمام كنيسة القديسين بالاسكندرية ليلة رأس السنة الجديدة، لم يتحدد بعد كونه جراء تفجير سيارة مفخخة او قيام انتحاري بتفجير نفسه.

الحادث الذي وقع السبت الماضي أدى إلى وفاة 22 شخص تحددت هوية 18 منهم، وإصابة 78 شخص، يجرى علاجهم الآن بالعديد من مستشفيات الاسكندرية.

واجتاحت العديد من المظاهرات القاهرة والاسكندرية والعديد من الجامعات المصرية، تنديدًا بالحادث الغاشم، والمطالبة بالقصاص من مرتكبيه.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *