فرنسا تعرضت لهجوم عبر الانترنت استهدف رئاستها لمجموعة العشرين

قال مسؤولون اليوم الاثنين إن وزارة المالية الفرنسية تعرضت لهجوم عبر الانترنت في كانون الاول (ديسمبر) استهدف معلومات متعلقة برئاستها لمجموعة العشرين.

وقال وزير شؤون الميزانية فرانسوا باروان إن اختراق نحو 150 جهاز كمبيوتر لم يسع للوصول إلى معلومات متعلقة باي سجلات شخصية أو معلومات ضريبية.

واضاف الوزير وهو أيضا الناطق باسم الحكومة لراديو (أوروبا 1): “ما كان مستهدفا فيما بدا كان مجموعة العشرين”.

وأشار الوزير إلى أن المسؤولين صدموا من حجم الهجوم.

وأضاف أن هناك بعض الادلة على هوية المخترقين إلا أنه لم يذكر المزيد من التفاصيل.

ونقل الموقع الالكتروني لمجلة “باري ماتش” عن مصدر كبير بالوزارة قوله إن بعض المعلومات تم تحويلها تجاه مواقع اليكترونية صينية لكن الموقع أضاف أن المصدر قال إن ذلك ليس بالضرورة أمرا مهما.

وقال مصدر قريب من وزيرة المالية الفرنسية كريستين لاغارد إنه ليس بمقدوره تأكيد أو نفي تقرير “باري ماتش”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *